التوظيف  |  القائمة البريدية  |  خريطة الموقع  |  اتصل بنا  |  استفسارات  |  شكاوى  |  اقتراحات   
 |  تسجيل عضوية جديدة  |  نسيت كلمة المرور
  الصفحة الرئيسية
من نحن
لماذا الجالية
عضوية الأفراد
عضوية المنظمات
النظام الأساسي
 الحلفاء 
 مكتبة التحميل 
السبت - 21 أوكتوبر 2017   22:39
المقالات  
الأخبار  
بيانات رسمية
كاريكاتير
شؤون قانونية
فريق التحرير
الهيكل التنظيمي للجالية
تعليمات و إجراءات
معاملات
اللقاءات و المؤتمرات
برنامج الدورات التدريبية
مشاريع تعاونية وإغاثية
إعلانات ووظائف
روابط تهمك
ريال سعودي: 141.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:03
ريال قطري: 146.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:05
دينار كويتي: 1773.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:06
درهم إماراتي: 144.50
في 21 سبتمبر 2016, 14:06
دينار أردني: 752.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:04
دولار أمريكي: 537.60
في 21 سبتمبر 2016, 14:07
يورو: 597.70
في 21 سبتمبر 2016, 14:07
ذهب عيار 18: 17000
في 21 سبتمبر 2016, 13:33
ذهب عيار 21: 20000
في 21 سبتمبر 2016, 13:34

دعوة للانضمام
الجالية على FaceBook
Bookmark and Share
 


من كان وراء الجماعات الجهادية في سورية
29 سبتمبر 2013

من كان وراء الجماعات الجهادية في سورية

من كان وراء الجماعات الجهادية في سورية كنب ضابط قوى الأمن المنشق عبد الله سلطان الملحم شهادته بخصوص الجماعات الجهادية في سورية و ذلك على صفحته على الفيسبوك ننقلها لكم .

في عام 2001 كنت رئيس قسم اجازات السوق بفرع المرور بحلب ...اتصل بي قائد شرطة حلب العميد محمد خالد مصطفى انذاك وقال لي سارسل لك شخص مع كتاب خطي يتضمن امرا بمنح هذا الشخص اجازة سوق خاصة دون اي اوراق اطلاقا (لا حكم عليه و سند اقامة وصور ...الخ)

ودون خضوعه لاي فحص فني او نظري او طبي وطلب مني منحها له فورا مع الاهتمام به واحترامه .....استغربت الطلب لانه مخالف لكل القوانين والانظمة النافذة ....انتظرت بفارغ الصبر لرؤية هذا الرجل والكتاب الخطي ...بعد نصف ساعة دخل الى مكتبي مدير مكتب قائد الشرطة حاملا بيده ظرف مختوم ومعه شاب ملتحي و يلبس لباس ائمة المساجد وعلى راسه عمامة فجلسا وسلمني الظرف وفتحته وقرأت مضمونه (كتاب محال من شعبة المخابرات الى وزير الداخلية يتضمن ضرورة منح السيد محمود قول اغاسي اجازة سوق خاصة و فورية بغض النظر عن كل الاوراق الثبوتية والفحوص الفنية والطبية ومحال الكتاب من وزير الداخلية مذيلا بالموافقة )...جلس عندي نصف ساعة ولم يتكلم بكلمة واحدة وانجزنا له اجازة السوق واستلمها وانصرف ...بعد فترة عرفت ان محمود قول اغاسي هو نفسه الجهادي السوري الكبير ابو القعقاع ويقود تنظيم جهادي كبير في سوريا ويرسل الجهاديين الى العراق وانه شيخ دين وله اتباع كثر ومرجع ديني ....ضحكت كثيرا وشاهدته مرة في صلاة الجمعة اماما وخطيبا في جامع الايمان بحلب الجديدة ...بعد فترة من الزمن علمت من بعض زملائي في الامن ان الكثير من عناصر ابو القعقاع قد اوقفوا وسجنوا لانتهاء مهمتم ولحصول تفاهم امني عام 2005 بين المخابرات السورية والامريكية لمحاربة عناصر القاعدة والجهاديين الذين ارهقوا القوات الامريكية في العراق و بقي ابو القعقاع اماما وخطيبا وله شأن كبير عند السلطة ...الا ان اثنين من اتباعه الفارين من ملاحقة المخابرات لهم كشفوا اللعبة وشعروا بغدره وتعاونه مع السلطة فنصبوا له كمينا عند باب جامع الايمان بحلب واطلقوا عليه النار في الرأس واردوه قتيلا بتاريخ 28/9/2007 انتقاما لرفاقهم الذين غدر بهم وسلمهم للمخابرات ....الخلاصة اذا هو الذي اخترع التنظيم من الشباب السوري المغرر به وهو الذي سلمهم عندما طلب النظام منه ذلك فاسمائهم وعناوينهم موجودة سلفا عندهم ....هذا مثال حي كيف تصنع المخابرات بعض التنظيمات التى تسمى احيانا بالجهادية ....


عبد الله سلطان الملحم


التعليقات أضف تعليقك

أنقذوا حلب
الدليل الإرشادي للمقيمين
اليوم الوطني للسعودية
 
scagc_01_359-196_Green scagc_01_359-196_Green scagc_01_359-196_Green
الصفحة الرئيسية | الأخبار |  المقالات |  بيانات رسمية |  اتصل بنا
الحقوق محفوظة للجالية السورية 2011-2012