التوظيف  |  القائمة البريدية  |  خريطة الموقع  |  اتصل بنا  |  استفسارات  |  شكاوى  |  اقتراحات   
 |  تسجيل عضوية جديدة  |  نسيت كلمة المرور
  الصفحة الرئيسية
من نحن
لماذا الجالية
عضوية الأفراد
عضوية المنظمات
النظام الأساسي
 الحلفاء 
 مكتبة التحميل 
الثلاثاء - 12 ديسمبر 2017   05:32
المقالات  
الأخبار  
بيانات رسمية
كاريكاتير
شؤون قانونية
فريق التحرير
الهيكل التنظيمي للجالية
تعليمات و إجراءات
معاملات
اللقاءات و المؤتمرات
برنامج الدورات التدريبية
مشاريع تعاونية وإغاثية
إعلانات ووظائف
روابط تهمك
ريال سعودي: 141.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:03
ريال قطري: 146.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:05
دينار كويتي: 1773.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:06
درهم إماراتي: 144.50
في 21 سبتمبر 2016, 14:06
دينار أردني: 752.00
في 21 سبتمبر 2016, 14:04
دولار أمريكي: 537.60
في 21 سبتمبر 2016, 14:07
يورو: 597.70
في 21 سبتمبر 2016, 14:07
ذهب عيار 18: 17000
في 21 سبتمبر 2016, 13:33
ذهب عيار 21: 20000
في 21 سبتمبر 2016, 13:34

دعوة للانضمام
الجالية على FaceBook
Bookmark and Share
 


الائتلاف يطالب الحكومة اللبنانية بوضع حد لـ
16 أبريل 2014

الائتلاف يطالب الحكومة اللبنانية بوضع حد لـ

طالب الأمين العام للائتلاف الوطني السوري بدر جاموس الحكومة اللبنانية بـ”وضع حد للممارسات العنصرية التي تقوم بها بعض الفئات الطائفية في لبنان من تضييق واستغلال وتمييز بحق السوريين، وصولا إلى الاعتداء الجسدي في بعض الأحيان”.

كما دعا جاموس في تصريح صحفي الخميس المجتمع الدولي إلى تقديم دعم أكبر إلى الحكومة اللبنانية لتمكينها من التعامل مع الأعداد الكبيرة للاجئين “الذين اضطروا لمغادرة منازلهم مرغمين هربا من إجرام قوات الأسد”، مشيرا إلى أن انتشار ظاهرة إقدام اللاجئين السوريين على الانتحار هربا من ظروفهم الصعبة “ظاهرة خطيرة يجب عدم التغاضي عنها، أو تركها تتفاقم في الظلام”.

وكانت مجموعة من الناشطين اللبنانيين نظمت خلال الأيام الماضية حملة على شبكات التواصل الاجتماعي تحت اسم “لا للعنصرية” تضامنا مع اللاجئين السوريين ورفضا للعنف والتضييق عليهم والتحريض الإعلامي ضدهم في لبنان.

من جانبها؛ أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم في بيان لها أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين لديها في لبنان قد تجاوز المليون لاجئ، مشيرة إلى أن نصفهم من الأطفال.

وبحسب المفوض السامي لشؤون اللاجئين أنتونيو غوتيرس فإن لبنان “أصبح الآن الدولة التي بلغ فيها عدد اللاجئين بالنسبة للسكان أعلى نسبة في العالم”.

ويعاني اللاجئون السوريون في لبنان ظروفا إنسانية ومعيشية صعبة، ما دفع ببعضهم إلى الانتحار، كان آخرها إلقاء شاب سوري في الـ27 من العمر نفسه من فوق سطح أحد الأبنية في منطقة صربا بمدينة جونيا اللبنانية. وحاولت لاجئة سورية في وقت سابق إحراق نفسها في مدينة طرابلس شمال لبنان بسبب ضغط الظروف المعيشية التي تعانيها.

كما أن هناك الآلاف من اللاجئين السوريين الذين دخلوا لبنان دون أن يسجلوا أسماءهم في مكاتب الأمم المتحدة، ويقيم هؤلاء في أماكن مختلفة من لبنان، وقد أنشأ بعضهم مخيمات عشوائية في مناطق متعددة كالهرمل والبقاع.

 

المصدر: مسار برس


التعليقات أضف تعليقك

أنقذوا حلب
الدليل الإرشادي للمقيمين
اليوم الوطني للسعودية
 
scagc_01_359-196_Green scagc_01_359-196_Green scagc_01_359-196_Green
الصفحة الرئيسية | الأخبار |  المقالات |  بيانات رسمية |  اتصل بنا
الحقوق محفوظة للجالية السورية 2011-2012